Latest news from Gaza :

الجمعة، 9 يناير، 2009

لم يلق قرار مجلس الأمن الدولي بوقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة صداه على أرض وسماء القطاع، حيث واصلت إسرائيل عدوانها برا وبحرا وجوا ما أدى لاستشهاد تسعة وجرح آخرين. ليرتفع عدد الشهداء منذ بدء العدوان إلى 776 والجرحى لأكثر من 3150.

وقد قامت الطائرات الإسرائيلية باستهداف فجر اليوم منزلا لعائلة صالحة في بيت لاهيا شمال القطاع، فقتلت ستة من أفراد العائلة بينهم عدد من الأطفال.
و استشهاد ثلاثة فلسطينيين وأصيب 12 في الساعات الأولى من فجر اليوم في قصف بري وبحري استهدف وسط قطاع غزة وتحديدا غرب بلدة الزوايدة.
وأشار إلى وقوع اشتباكات عنيفة بين عناصر المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال طوال الليلة الماضية في محيط حي التفاح شرق غزة وكذلك في محيط بيت لاهيا.
وقال المراسل إن الأوضاع في غزة تحمل نذر تصعيد في العدوان الإسرائيلي وليس تباشير سلام وهدوء كما كان يؤمل من القرار الدولي، وأوضح أن الفلسطينيين ينتظرون بقلق ما ستحمله الساعات القادمة، وفيما إذا كانت إسرائيل ستنصاع للقرار الدولي أم لا.
قوات الاحتلال واصلت عدوانها ضاربة القرار الدولي بعرض الحائط وقال شهود عيان إن دبابات إسرائيلية توجهت من محيط معبر كيسوفيم نحو مدينة خان يونس في جنوب قطاع غزة، ونقل عن الشهود قولهم إن اشتباكات عنيفة دارت في المنطقة بين قوات الاحتلال والمقاومة الفلسطينية.
رانيا رضا

التسميات: ,

0 Comments:

إرسال تعليق

Designed and developed by : Mohamed Hamdy